عدد محتويات السلة:

عيد الخيرية تختتم مسابقة (تورنتو) للقرآن الكريم بمشاركة 180 متسابق ومتسابقة من كندا وأمريكا
(عدد المشاهدات: 69)

أكبر مسابقة قرآنية في تاريخ قارة أمريكا الشمالية

5000 دولار ورحلة عمرة للأول و3500 وعمرة للثاني و 3000 دولار للثالث في القرآن كاملا

راشد الهاجري .. مدير إدارة الدعوة والتعليم:

المسابقة ضمت أربع فئات في جزء عمّ وفئتي ٥ و ١٠ أجزاء والقرآن كاملاً

شهدت منافسات قوية بين فئات الرجال والنساء للفوز بالمراكز الأولى وجوائز المسابقة

31 متسابق ومتسابقة تأهلوا للمرحلة النهائية وتنافسوا بقوة على المراكز الأولى

د. وليد المنيسي .. رئيس لجنة التحكيم:

أشاد بالمستوى المتميز للمتسابقين وإتقان المتأهلين للمرحلة النهائية من الرجال والنساء

إمام وخطيب جامع أبي هريرة:

المراكز القرآنية حرصت على تأهيل طلابها للمشاركة بالمسابقة وندعو أهل قطر لاستمرار دعمهم

بدعم من أهل قطر وبمشاركة 180 متسابقا من الذكور والإناث، اختتمت مؤسسة الشيخ عيد الخيرية مسابقة "تورنتو" للقرآن الكريم التي تقام في نسختها الأولى بكندا بالتعاون مع شركاء المؤسسة في مركز أبو هريرة، وتعد المسابقة القرآنية السنوية الأكبر في تاريخ شمال القارة الأمريكية.

وصرح السيد راشد الهاجري مدير إدارة الدعوة والتعليم بقطاع المشاريع الخارجية بعيد الخيرية أن المسابقة تأتي انطلاقا من حرص المؤسسة على دعم ورعاية حفظة كتاب الله خارج قطر، حيث تعد من أحسن الوسائل المشجعة لأبناء الجاليات المسلمة في هذه البلاد لحفظ هويتهم والتمسك بكتاب الله والعناية به تلاوة وحفظا وتدبرا، ومن ثم القيام بدورهم في تعليم وتأهيل غيرهم.

وأوضح الهاجري أن المسابقة ضمت 4 فئات للذكور ومثلها للنساء:

الفئة الأولى القرآن كاملا: الرجال للأعمار تحت 25 سنة، والنساء لجميع الأعمار.

الفئة الثانية 10 أجزاء: تحت 20 سنة للرجال، وأقل من 25 سنة للنساء.

الفئة الثالثة 5 أجزاء: الرجال تحت 15 سنة، والنساء أقل من 20 سنة.

الفئة الرابعة جزء عمّ: الذكور من 9 سنوات فما دون، والنساء من 10 سنوات فأقل.

وأضاف أن المسابقة ضمت لجنة تحكيم من كبار المحكمين في الولايات المتحدة الأمريكية وكندا، برئاسة الشيخ الدكتور وليد المنيسي رئيس جامعة مينيسوتا الإسلامية، وضمت في عضويتها كل من الشيخ قاسم الخياط، والشيخ عبدالناصر يوسف، والشيخ وسام التوم.

وقال الهاجري إن منافسات المرحلة الأولى أسفرت عن تأهل 31 متسابقا من الرجال والنساء للمرحلة النهائية في فئات المسابقة الأربع، وشهدت هذه المرحلة منافسات قوية بين المتسابقين الذين أظهروا مستويات متميزة في دقة الحفظ والتلاوة والتجويد والأصوات الندية.

وأضاف أن إدارة المسابقة رصدت جوائز نقدية قيمة للفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى من كل فئة للرجال والنساء، حيث فاز بالمركز الأول في فئة القرآن كاملا من الرجال أحمد بشير ومن النساء نورة أحمد وحصل كل منهما على مكافأة 5000 دولار ورحلة عمرة، وفاز كل من حمزة حبشي وآمنة محمد رايس بالمركز الثاني وحصل كل منهما على 3500 دولار، والثالث 3000 دولار.

وفي فئة 10 أجزاء حصل صابر طلال قيلي على المركز الأول و 3000 دولار، والثاني 2500، والثالث 2000 دولار.

وفي فئة 5 أجزاء حصل على المركز الأول محمد مي من الرجال وصفية عدو من النساء ومكافأة 1500 دولار لكل منهما، والثاني 1300، والثالث 1200 دولار.

وفي فئة جزء عمّ للبراعم حصل عبدالرحمن حوندة على المركز الأول و1000 دولار، وفازت نجلاء غازو بالمركز الثاني و800 دولار، وفاز عبد الرحمن أمجد بالمركز الثالث و500 دولار.

من جهته أكد الدكتور وليد المنيسي رئيس لجنة التحكيم على أهمية المسابقة للجاليات الإسلامية في أمريكا وكندا، وأشاد بالمستوى المتميز للمتسابقين، وإتقان المتأهلين للمرحلة النهائية من الرجال والنساء في الحفظ والتجويد والصوت الندي.

وفي سياق متصل عَدَّ الشيخ معتصم الحميدي إمام وخطيب جامع

أبي هريرة المسابقة تجربة مميزة أظهرت نماذج متقنة في حفظ القرآن والعناية به، كما أنها شجعت المراكز القرآنية على زيادة وإتقان مقدار الحفظ لطلابها للتأهل للمشاركة بالمسابقة وتحقيق مراكز متقدمة، ودعا أهل قطر وعيد الخيرية إلى استمرار دعمهم للمسابقة.