عدد محتويات السلة:

عيد الخيرية توفر الكساء والدفء لـ 1000 أسرة متضررة في العراق
(عدد المشاهدات: 80)

يستفيد منها نحو ستة آلاف شخص من نازحي الموصل والفلوجة والقائم

شملت توزيع مدفأة نفطية و40 لترا من الوقود و 4 بطانيات لكل أسرة

بـ 500 ريال توفر ملابس الشتاء للفرد أو 8 بطانيات لأسرتين أو مدفأة مع الوقود

بحاجة ماسة لـ 1000 كرفان قيمة الواحد 17 ألف ريال لإيواء الأسر من العراء والبرد

واصلت مؤسسة الشيخ عيد الخيرية وبدعم من أهل قطر تنفيذ مشاريعها الإغاثية المتنوعة لأهلنا في العراق النازحين من الموصل والفلوجة والقائم والمناطق الأكثر تضررا، وقامت مؤخرا بتوفير الكساء والوقود والدفء لـ 1000 أسرة متضررة في ظل استمرار الحرب والنزوح الجماعي للعائلات بحثا عن مناطق أكثر أمنا.

ويشمل المشروع توزيع مدفأة نفطية و40 لترا من الوقود و 4 بطانيات لكل أسرة في عامرية الفلوجة، منهم 500 أسرة نازحة من الفلوجة والقائم، و 500 أسرة نازحة من الموصل.

ويأتي مشروع توفير الاحتياجات الشتوية ومواد التدفئة لهذه الأسر التي تضم نحو ستة آلاف شخص اضطروا إلى الخروج في موجات نزوح جماعية وتركوا بيوتهم ومساكنهم خوفا من الحرب والقصف الذي أودى بحياة المئات وتشريد الآلاف أغلبهم من النساء والأطفال في ظل حياة قاسية يصاحبها قسوة البرد وعناء الانخفاض الشديد في درجات الحرارة وسقوط الأمطار والثلوج وانتشار الأمراض والأوبئة.

وكانت عيد الخيرية قد أطلقت مع بداية فصل الشتاء حملة "قبل أن يقتلهم البرد" لتوفير الغذاء والكساء والإيواء ومواد التدفئة لأكثر من مئة ألف شخص متضرر من النازحين من الموصل والمناطق الأكثر تضررا، في سعي دؤوب منها لتوفير الاحتياجات الأساسية لإنقاذ أهلنا المنكوبين.

ويمكن لأهل الخير التبرع لتوفير احتياجات الشتاء لأهلنا بالعراق:

ملابس شتوية: بـ 500 ريال توفر الكساء للفرد من خلال الحقيبة الشتوية التي تحوي بنطال ومعطف وطقم صوف وقبعة وجوارب وحذاء وشال.

مدفأة مع الوقود: تبلغ تكلفتها 500 ريال وتقي بها أفراد الأسرة من البرد القارس.

بطانيات للغطاء: بـ 500 ريال توفر 8 بطانيات تستفيد منها أسرتين في الغطاء والتدفئة وتستر أجسادهم من البرد.

كرفانات للإيواء: بتكلفة 17 ألف ريال توفر كرفانا بمساحة 21 مترا يأوي الأسر من البرد والعراء ويستر أجسادهم خاصة النساء والأطفال، حيث تستهدف المؤسسة توفير 1000 كرفان في المرحلة الأولى للأسر الأكثر تضررا وأكبر حجما.